شركة ‘ ياهو‘ تستحوذ على ‘ مكتوب.كوم‘ العربية

منذ فترة ليست بالقليلة حدثني أحد أصدقائي عن مباحثات بين شركة ياهو و شركة مكتوب لاستحواذ الأولى على الثانية ، سمعت الخبر على قناة الجزيرة و تأكدت منه .

يذكر أن موقع (مكتوب) تأسس عام 2000 ويبلغ عدد رواده حوالي 16.5 مليون مستخدم في بلدان مثل الامارات والكويت ومصر والسعودية.
وقالت الشركتان إن موقع (مكتوب) يصل الى ثلث مستخدمي الانترنت في الدول العربية.
وذكرت شركة ياهو ان موقع "مكتوب" سيصبح بعد استكمال الصفقة بمثابة فرع مملوك بالكامل لها.

لكن الاتفاق لا يشمل المنتجات الاخرى لمجموعة "مكتوب" مثل مواقع "سوق دوت كوم" و"كاشو دوت كوم" و"عربي دوت كوم"، والتي ستنتقل ادارتها الى"مجموعة جبار للانترنت".

بصراحة هذا الخبر أثار في نفسي أكثر من خاطر :
أولاً : قدرتنا على الإبداع في مجال سريع التغير لو أتيحت الفرصة .
ثانياً : نقطة استحواذ الأمريكية على العربية ، هل هو وأد للتجربة العربية التي أثبتت نفسها في مجال سريع التطور ، أم هو نقطة بداية لاقتحام هذا العالم من أوسع أبوابه وهو شركة كياهو .

أنا شخصياً متحير حيث إذا انكفأنا على ذواتنا للحفاظ على الهوية و خلافة من هذه الشعارات فيمكن أن نتخلف عن الركب العام و العالمي ، و الجانب الآخر هو هل ابتلاع الشركات الكبيرة للشركات التي أثبتت نفسها قتل لها أم تطوير لها ؟!…

مش عارف .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

---- أتشرف بتعليقاتكم ----