جوجل تصل إلى ذروة السيطرة عليك .. احذرها

Google-Chrome-OS

منذ فترة ونسمع عن نظام التشغيل الجديد التي تنوى Google إطلاقه و الذي يعدّ في نظري ذروة ما يمكن أن تصل إليه شركة في الهيمنة والسيطرة على معلوماتك ونشاطك سواء على الإنترنت أو ممارساتك وعملك اليومي على جهازك الشخصي .

Sergey-Brin-&-Larry-Page

الملاحظ لتلك الشركة يرى أنّ هذه هي النتيجة الطبيعية لمسيرتها الطويلة ففي البداية قام المطوران Sergey Brin و Larry Page بإنشاء موقع البحث الذي لا يختلف على أداءه الممتاز وبالتالي استطاعوا أن يحصلوا على معلومات ضخمة ودقيقة لميول ورغبات الناس و نشاطاتهم ،

Google-Products

ثم بدئوا في شراء المواقع وأشهرها YouTube وأنشأوا خدمة GMail و في الفترة الحالية يحاولون تقديم خدمة الكتب والتي يرى المحللون أنها تنتزع حقوق المؤلفين و الناشرين و المعركة التي يديرونها الآن للسيطرة على هذا السوق كما أن هناك ايضاً تحرير الوثائق على الإنترنت بالإضافة إلى التدوين و التواصل الاجتماعي خصوصاً بعد ظهور تقنيتهم الجديدة Google Wave ولا ينبغي أن ننسى متصفح Chrome وغيرها الكثير والكثير من الخدمات .

بعد السيطرة على كل تلك الخدمات و إتاحة كل النشاطات التي يمكن أن تقوم بها على جهازك الشخصي على الإنترنت كانت النتيجة الطبيعية ظهور نظام التشغيل الجديد Chrome OS ،

في بداية الإعلان عن هذا النظام لم ألاحظ سبب ارتباط اسم نظام التشغيل الجديد بمتصفح جوجل Chrome ، فنظام التشغيل الجديد هو عبارة عن متصفح للإنترنت ، فعندما تفتح جهازك ستجد نفسك على الإنترنت مباشرة وايدأ في العمل على جهازك وتعامل مع بياناتك المخزنة ليس على جهازك ولكن على الإنرنت –في غابة سيرفرات Google - فمع وصولنا إلى سرعات عالية للإنترنت ووسائط التخزين المبالغ في أحجامها ، ما أتاح لـ Google الإقدام على تلك الخطوة .

يمكنك رؤية هذا الفيديو الذي يشرح لك فكرة هذا النظام :

في هذه المرحلة أصبحتَ لدَى جوجل بالكامل –بكل معنى الكلمة- أنت بالكامل لدى جوجل ولن تستطيع الإفلات هذه المرة فبعد أن كان بإمكانك أن تبحث في Google أو Bing أو Yahoo أو غيرها أو تسمع الفيديو من خلال YouTube أو خلافه أصبحت هي الآن المسيطرة على نظام التشغيل ذاته الذي يدخلك على كل تلك المواقع والخدمات وبالتالي حتى لو استخدمت أي من تلك الشركات فلا فكاك من سيطرة جوجل عليك .

لا أدري هل كان هناك استراتيجية لـ Sergey Brin و Larry Page للوصول إلى تلك المرحلة ؟!
أنا لا أستبعد ذلك ، فهما يمتلكان من الطموح و الإبداع ما يؤهلهم لذلك .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

---- أتشرف بتعليقاتكم ----